الأربعاء، 14 فبراير 2018

تحت المجهر: السادة القضاة.. رفقا بالنخالة كمال عام..



ممنوع احالة ترخيص بيع النخالة بموجب توكيل.. يا قضاتنا الافاضل.
ورقات تونسية ـ كتب حكيم غانمي:
ممنوع منعا باتا الاقتراب من ملف نيابة سعيدة القاسمي لبيع النخالة بالمكناسي بالرغم من شكوك حول سلامة قانونية ملفها الإداري.. اما السبب فان زوجها قاضي عدلي.. ويتولى خطة وكيل رئيس المحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد .. والغريب أن زوجة القاضي لا تباشر بيعها النخالة.. بل قامت بتوكيل غيرها للغرض.. دون تمكينه من حقه في الضمان الاجتماعي بلا شك..والحال أنه ممنوع منعا باتا إحالة التراخيص الإدارية كرخصة نيابة علف للغير.. وهنا وجب التذكير أن بعض القضاة للاسف طاب لهم تسهيل مهمة زوجة زميلهم لتمكينها من نيابة لبيع النخالة بما خالف القانون.. وهم الوالي الأسبق بسيدي بوزيد القاضي عمار الخبابي.. وبالتالي حتى القاضي أنيس ضيف الله الوالي الحالي بسيدي بوزيد تورط في الموضوع.. والدليل هو السماح بمواصلة نشاط نيابة نخالة لفائدة زوجة القاضي في جهة بلا سكان.. وبلا ماشية اصلا.. انها قمة الفساد المسكوت عنه.. وما خفي كان أعظم..


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.